تركيا استغلت وقف إطلاق النار لإرسال مرتزقة وأسلحة

Your video will begin in 10
1 عدد المشاهدات
Published
تواصل تركيا خرق كل المعاهدات والمواثيق الدولية التي تفرضها عليها الدول الغربية الداعية لوقف اطلاق النار في ليبيا , لتؤكد سياستها الخبيثة تجاة دول المنطقة .

المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي، أحمد المسماري، قال في تصريحات له إن "تركيا وقطر لا تريدان إيجاد أي حل ينهي الأزمة الليبية"، مشيرا إلى أن أنقرة استغلت وقف إطلاق النار في ليبيا لتنفيذ أغراضها., موضحا ان "تركيا استغلت وقف إطلاق النار لإرسال مزيد من المرتزقة كما قامت بتهريب السلاح عبر السفن التجارية".
المسماري تابع قائلا ان "تركيا تستخدم دبابات أميركية ومنظومات هوك الصاروخية على الأراضي الليبية" , و "سنعمل على تحرير ليبيا من الاستعمار التركي والميليشيات.. تركيا وقطر لا تريدان إيجاد أي حل ينهي الأزمة الليبية" , كاشفا أن "الشرط الأول لوقف إطلاق النار هو خروج تركيا بشكل كامل من ليبيا".

المرصد السوري لحقوق الإنسان نشر مؤخرا إحصائية جديدة بشأن المرتزقة الموالين لتركيا من الفصائل السورية، الذين أرسلتهم أنقرة للقتال في ليبيا.
المرصد ذكر أن مجموع المرتزقة السوريين بلغ نحو 16500، من بينهم 350 طفلا دون الثامنة عشرة , مضيفا أن مجموع من قُتلوا من المرتزقة خلال المواجهات في ليبيا، تجاوز الـ 480، من بينهم أكثر من 30 طفلا، إضافةً لبعض قادة تلك الفصائل.
لا توجد تعليقات حتي الآن